اهمية تطوير الذات وتنمية المهارات للفرد والمجتمع | أهم 5 مهارات

اهمية تطوير الذات وتنمية المهارات للفرد والمجتمع  أهم 5 مهارات

    تطوير الذات

    التطوير الذاتي هو عملية مستمرة طوال الحياة، بحيث تساعدك على تقييم أهداف حياتك وقدراتك للوصول إلى إمكاناتك، يسمح لك بأن تكون استباقيًا وتتولى مسؤولية ما تقوم به من أفعال، قد لا تصل دائمًا إلى هدفك، ولكن تعيش حياة أكثر قناعة لأن هدفك محدد - التطور يساهم في الرضا والنجاح في الحياة، يمكنك العمل على التنمية الشخصية والتمكين الذاتي من خلال تبني بعض مهارات تحسين الذات، وهي سمات وصفات تمتلكها بالفعل أو اكتسبتها من خلال التعليم والتدريب.

    مهارات تطوير الذات

    1- إدارة وتنظيم الوقت

    يعد التنظيم السليم للوقت أحد أهم مهارات تحسين الذات التي يجب عليك الالتزام بها في جميع جوانب حياتك، سواء كان ذلك في العمل أو غير ذلك. ستجد أن حياتك أصبحت أكثر تنظيماً بشكل ملحوظ وأن أنشطة العمل موزعة بشكل جيد على مدار اليوم، لذلك لن تكون مضغوطًا بشأن تنظيم الوقت.

    2- قيادة الآخرين

    القيادة هي القدرة على توجيه الناس. يحفز القادة الجيدون الآخرين ويساعدونهم على تحقيق أهدافهم أيضًا. بحيث يعملون على بناء الثقة ويلهمون زملاء العمل برفع الروح المعنوية .

    3- التفكير النقدي

    يعتمد مفهوم التفكير النقدي على فهم المشكلات المختلفة وتحليلها بالطريقة الصحيحة ثم التفكير في حلها بالطريقة الصحيحة وتنفيذ ذلك الحل. ويجب عليك تطبيق التفكير النقدي في جميع المواقف والمشكلات التي تمر بها سواء في مجال عملك أو في العلاقات الشخصية داخل الأسرة أو حتى أثناء إصلاح أي جهاز في المنزل وما إلى ذلك حتى تتمكن من الوصول إلى المطلوب، بالتالي فهي مراحل في تنمية مهاراتك وثقتك بنفسك.

    4- القدرة على التكيف

    يساعدك التطوير الذاتي على التكيف بسرعة وسهولة مع المواقف الجديدة بكل أشكالها، حيث يتعايش الأشخاص الذين يتعاملون مع التغيير جيدًا مع مجموعة متنوعة من أنواع الشخصية، ويزدهرون في أي بيئة مع الحفاظ على الهدوء وحتى وإن كانت المواقف مفاجئة . إنها قابلة للتكيف مهما كان الأمر ، وحقيقة أن هذه المهارة هي أهم مهارة في الحياة بشكل عام ؛ ليس مهما ما يحدث طالما يمكنك التكيف مع أي شيء .

    5- حسن الاستماع الجيد

    قد يكون الاستماع مهارة لا يمتلكها الكثير من الناس، قد لا يدرك الكثيرون أيضًا أهميتها ، وهو أمر خاطئ بالطبع ؛ لأنك ستعرف أهميتها عندما تجد أن الكلمات التي لم تستمع إليها كانت حلاً لمشكلة ما لديك ، أو أن هناك شيئًا يثير اهتمامك ، ونحو ذلك.

    مقالات ذات صلة

    إرسال تعليق

    نموذج الاتصال

    الاسم

    بريد إلكتروني *

    رسالة *